الخميس, يوليو 24, 2014

اختصارات الدردشة



كما تشير الإحصائيات فإن اغلب الآباء لا يعلمون ماذا يستخدم ابناؤهم من مصطلحات في برامج الدردشة والحوار على الإنترنت او في غرف الدردشة فهذه الأماكن لها لغتها الخاصة التي سرعان ما يتعلمها الطفل او الشاب بدافع الفضول والإختلاط بالآخرين على الإنترنت ورغم ان اغلب هذه الإختصارات او العبارات التي تستخدم في غرف الدردشة باللغة الإنجليزية إلا انها شائعة الإستخدام ايضا في المنطقة العربية نظرا لسهولتها حيث انها تعتبر مثالا "لخير الكلام ما قل ودل" فهي تعطي معنى او عدة معاني لعبارة او كلمات بمجرد استخدامك لحرفين او اكثر او حتى شكل او رسم معين باستخدام الاحرف.

إلا ان هذا لايمكنع ابدا ان تكون على دراية بمثل هذه العبارات حيث ان اغلب الاطفال والشباب قد يستخدمونها للتعارف والإتصال مع الغرباء ظنا منهم بأن الأهل لن يعرفوا ماذا يكتبون فلابد ان تكون على بينة مما يستخدمة اطفالك على الإنترنت حتى تتمكن من حمايتهم.

ويجب ان تتحدث مع اطفالك عن الاخطار التي قد يتعرضون لها عن طريق برامج الحوار وغرف الدردشة كما ننصحك ايضا بالتالي:

- إذا كنت لا تعرف اسم المستخدم الخاص بطفلك على الإنترنت او بريده الإليكتروني او كلمة المرور الخاصة به (فلماذا لا تحاول التعرف عليهم بالحوار معه)
- دائما اخبر اولادك بان لا يعطوا اية معلومات شخصية لاي شخص عبر برامج الحوار او غرف الدردشة
- المعلومات الشخصية تتضمن الإسم الحقيقي - اسم العائلة - العنوان - رقم الهاتف - المدرسة - تاريخ الميلاد واية معلومات خاصة اخرى
- استخدم Google للبحث عن اسم ابنك او بياناته (قد تفاجأ بالنتيجة!)
- حاول التقرب إلى اطفالك والجلوس معهم عند استخدام الإنترنت
- جرب المواقع التي يدخلها طفلك عن طريق عمل حساب لك عليها للـاكد من عدم وجود مشكلات بها
- لا تدع طفلك يشارك كلمات المرور الخاصة به مع اي شخص على الإنترنت حتى لو صديقه
- لا تدع طفلك يضع صور شخصية على الإنترنت وتذكر ان ما تضعه على الإنترنت اليوم قد يؤذيك غدا...
- اخبر اطفالك بأن يلجؤا اليك في حال تعرضهم للخوف او الهلع او اي موقف غير عادي على الإنترنت او عبر الدردشة
- لا تعتمد مطلقا على برامج الحماية الخاصة بالعائلة Parental Control فأنت خط الدفاع الأول لحماية اطفالك
- تأكد من ان المدرسة التي يدرس بها اطفالك تهتم بتوفير الحماية اللازمة لهم على الإنترنت.

والآن حمل الملف التالي للتعرف على اكثر الكلمات شعبية والتي يستخدمها الشباب والأطفال على الإنترنت في غرف الدردشة والحوار

بتصريح من www.missingkids.com